المواضيع الجديدة

   

 
 

 
 
 
 
العودة   منتدى النوافذ التربوية > منتديات المواد الدراسية > منتدى اللغة العربية > تقارير سابقة ( طلبة )
 


تقارير سابقة ( طلبة ) طلبة

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 24-03-2008, 01:33 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية محبة العلم
 

 

محبة العلم غير متواجد حالياً

 
إحصائية العضو







جديد1 تقرير كامل عن حمد بن خليفة أبو شهاب

بسم الله الرحمن الرحيم
زملائي الطلبة ، أقدم لكم هذا التقرير الكامل عن الشاعر الإماراتي حمد أبو شهاب
أتمنى أن ينال إعجابكم ... و للأمانه أن هذا التقرير قد حصل على الدرجه النهائية ، و لكن البركة في طريقة العرض .....كما أرجو إخباري بطرقة عرضه بالوورد

المــــقـــــدمـــــــة

ما بين البدايات ، والرحيل ، ثمة تاريخ حافل سجّله الشاعر حمد بو شهاب ليس بما يتصل بالذاتي والشخصي ، و إنما ما يتصل بالوطن والإنسان والنتائج منذ وقوفه أمام صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة وهو يقرأ قصيدته ، و حتى إسهاماته الجلية بخلق تاريخ شعري في الصحافة والإذاعة و التلفاز .
هكذا .. عصاه ، و ملامحه، البدوية ، و عنفوانه في الرأي و الموقف ، وقوافيه وسيرته، وعناوين أخرى كلها تدل على شخصية واضحة وجلية اسمها حمد بوشهاب. لكن كلها تدل على الجانب الآخر من هذه الاستقلالية الشديدة هناك ارتباط فعال وأساسي بتجربة شعرية عربية رائدة . حيث تأثر بوشهاب بالمتنبي و شغل في ذائقته حيزاً واسعاً لسنوات طوال . إن هذه المحطة في حياة الشاعر تفتح نافذة واسعة على الترابط والصلات بين ذلك الكوفي العربي الذي أصبح سيد الحكمة في القصيدة منذ أكثر من ألف عام ، وبين الإماراتي الخليجي الذي حافظ على هذه الروح وظل قابضاً على جمرة الأصالة في الزمن الاستهلاكي .
ولم يكن الشاعر بوشهاب حيادياً ، وكيف يكون على الحياد وهو مبدع الكلمة ومفجر الفكرة؟ إن الشاعر والحياد ضدان لا يلتقيان، لأنه في الأصل منحاز للجمال والحق والموقف الثابت. والشاعر حمد بوشهاب قضى حياته بين صلابة الرأي ورقة التعامل مع الآخرين .
بين قوة الكلمة ورقة القافية، بين دقة المفاهيم ومرونة الطرح والمعالجة ، وبين بوشهاب الشاعر وبوشهاب الصديق والإنسان .
ثم بين فصاحة الكلمة في القصيدة العربية وبين عامية اللهجة في القصيدة النبطية. وفي كل هذه الأطراف دائماً هناك روحية شاعر لا يقبل بأقل من المحبة والوضوح والجرأة، ولا يقبل بأقل من الانتماء المطلق لأهله وبلاده وأمته ودينه .
لهذه الأسباب وغيرها رأيت أن أقدم تقريراً أعرض فيه نبذة عن حياته وشعر هذا (الشاعر القوي بروحه) ، ثم أتحدث حول الإطار الاجتماعي الذي عاش فيه .









الـــمــــوضــــــــــوع
حــــيــــــــاتـــــــه :
هو حمد بن خليفة أبو شهاب ، ولد في عجمان عام 1932م . تعلم في كتاتيب عجمان ثم التحق بالمدرسة المحمدية . أحب الشعر مبكراً وكتبه في سن التاسعة وظل محافظاً على القصيدة العمودية طوال عمره ، سواء في شعره النبطي أو الفصيح . تنقل للعمل ما بين جزيرة "سقطرة" في بحر العرب والكويت والسعودية و البحرين في الخمسينات من القرن الماضي . ثم انتقل للعيش في دبي مطلع السبعينات من القرن الماضي . كانت المنطقة في ذلك الوقت تمر بنهضة أدبية ، وخاصة عجمان التي اكتظت بعلماء الدين والشعراء ، وكان المجتمع متقارباً ومتكاملاً، وتميز ذلك الوقت بانتشار المجالس التي اهتمت غالباً بالشعر العربي والنبطي والأدب . وكانت لديه ملكة الحفظ منذ نشأته، وكان يجالس الشعراء والأدباء أمثال راشد بن سالم الخضر، وراشد بن سالم بن ثاني المعروف برشيد، وحمد بن سليمان، وأحمد بن سند والمرحوم عبدالله الشيبة، وناصر بن محمد، وخالد بن خصيف وغيرهم، فأخذ يحفظ ما يقولون ويكتبه ، فكان أكثر تعلقاً بالشعر والأدب، و بدأ يكتب الشعر في سن الثامنة أو التاسعة .

اهتمــــــامـــــــاتــــــــه :
كان للشاعر حمد عدة اهتمامات من أهمها : اهتمامه بتوثيق التراث الإماراتي من الشعر الشعبي و كذلك تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة و الأنساب في المنطقة . و من ثم أشرف على إصدار عدد كبير من الدواوين الشعرية لشعراء النبط في الإمارات .

مـــنــــــــاصـــــبـــــه :
حصل الشاعر على عدة مناصب منها : وزيراً مفوضاً بوزارة الداخلية ، و عضو في لجنة التراث و التاريخ ، و كما تسلم إدارة مكتب وزارة الإعلام في الإمارات الشمالية في الفترة ما بين ( 1972 - 1976) و في خلال إدارته أنشأ مكتبات عامة في تلك المناطق .
و أيضاً يعد الشاعر أول من قدم برنامج الشعر الشعبي في التلفاز و ذلك عبر تلفزيون الكويت في عام 1971 و كما يعد أول من نشر الشعر الشعبي في الصحافة اليومية عبر إشرافه على صفحة الشعر الشعبي في صحيفة البيان .







تـــربـــيــــتــــه لأبـــنــــائـــــــه :
كان الشاعر حمد أبو شهاب مثالاً للأب الصارم ، فقد ربى أبناؤه تربية متشددة ، و كان لا يتهاون في أمر الصلاة بالذات التي يجب تأديتها في المسجد ، و كان كثير التوجيه لأبنائه للإلتزام بالعادات الإسلامية و العربية المتوارثة عن الأجداد ، و كان أكثر ما يهمه هو احترام الكبير ، خاصةً من الأصغر سناً ، و كان اهتمامه شديداً بتحصيل أبنائه الدراسي من حيث متابعة تطوراتهم و تدقيق درجاتهم التي يحصلون عليها ، حتى نال أبناؤه الستة – 3 أولاد و 3 بنات - على الشهادة الجامعية .

عـــــلاقــــــاتــــــــه :
كانت للشاعر علاقة قوية مع صاحب السمو الشيخ زايد – رحمه الله – و الشيخ محمد بن راشد - نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – ، و الكثير من غيرهم من الأدباء و الشعراء في دبي و
أبو ظبي ، ووطد الشاعر علاقته معهم و حرص أن ينهل منهم المعرفة و يتبادل معهم العلم . و كان للمرحوم الشيخ زايد ذكراً طيباً في قصائده .

مــــــؤلــــفـــــاتـــــه :
للشاعر حمد بن خليفة أبو شهاب عدة مؤلفات و دواوين ، أهمها :
1- ديوان سلطان بن علي العويس عام 1978 .
2- ديوان تراثنا من الشعر الشعبي – الجزء الأول عام 1980 ، والجزء الثاني عام 1981 .
3- ديوان شاعرات من الإمارات- عام 1984 .
4- ديوان ربيع بن ياقوت، المجموعة الكاملة – عام 1988 .
5- ديوان صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان – عام 1991 .
6- ديوان قصائد مهداة إلى صاحب السمو رئيس الدولة – عام 1995 .
7- وقفات مع تاريخ دولة الإمارات – عام 1997 .

بعض من قصائده الشعرية :
قصيدة مهداة إلى الشيخ زايد – رحمه الله -
أبــــا خـلـيـفـة إن الـطــبــع غـــــلاب خليـقـة فــي بـنـي الإنـسـان تـنـسـاب
ولـلـطـبــائــع عـــــــلات تـحــركــهــا ولــلــحــوادث حــــــالات وأســـبـــاب
فلو جرى ما جرى من هفـوة عبـرت فـاعـلـم يقـيـنـا بـــان الـــود غــــلاب


قصيدة اللغة العربية
لغة القـرآن يـا شمـس الهـدى صانك الرحمن من كيد العـدى
هل على وجه الثرى مـن لغـة أحدثت في مسمع الدهر صــــدى
مثـلـمـا أحـدثـتـه فـــي عــالــم عـنــك لا يـعـلـم شـيـئــاً أبــــداً


قصيدة بوركت من نهضة
دعـنـي أتـرجـم حـبـي فـيــك أشـعــارا وعـنـك أروي لأهــل الأرض أخـبـارا
قــد حــاز فعـلـك إعـجـابـي فألهـمـنـي بــلاغــة جــــاوزت قــســا وبــشـــارا
لــو قـورنـت بـالآلـي فــاق جوهـرهـا حسـنـا وحـيــر مـــا تـحـويـه أفـكــارا

مــلامح شخصيتــــــــــــه :
كان يتمتع بأسلوبه الشائق و إجادته اللغوية ، و هذا ما جعل الآخرون يتذوقون الشعر النبطي أكثر . و كان يكتب القصيدة الغزلية و لكنه كان يتستر على اسم المعنية بالقصيدة .
و كان مهتماً بمعنى القصيدة و عدم الاكتفاء بصحة الوزن أو قافية القصيدة . و يعلم غيره فنون نظم الشعر . و يتحسس كثيراً من الدخيل على الشعر و ما يسمى النثر ، فيفضل عليه الشعر العربي التقليدي و يعشق المتنبي .
اتفق الجميع على حدة طبعه و عدم تسامحه مع الخطأ في اللغة ، و الشعر بالذات . و لكنه رجل صادق لا يقبل الكلام غير الموزون خاصة إن كان قصيدة . و كان لا يقبل الكلمة الناقصة ولا يجامل من يخطئ .و كان يكرر أن المشرف على أية وسيلة تهتم بالإبداع لابد أن يكون صريحاً ، و لا يتسرع في نشر ما يصله من إبداعات فيلقي عليه نظرة و أخرى حتى يقتنع ، و إن أحتاج الأمر جادل الشاعر في المعنى إن وجده مختلاً . و كان حريصاً على ألا تمس القصائد ركناً من أركان الدين الإسلامي و لا تجمل عادة سيئة و لو بالتلميح .


و كان لا يقبل الخطأ في قواعد اللغة ، وهذا من حرصه . و كان صريحاً جداً في هذه الأمور، و الناس خلطوا ما بين الصراحة والحدة ، و طبعا هذا جلب له الكثير من المتاعب الصحية وخلق له عداوات مع الآخرين الذين لم يفهموا على أي أساس يبني مواقفه ؛ فهناك أمور لا داعي للمجاملة فيها .

وفــــــــاتـــــــه :
كانت الساعة تشير إلى العاشرة صباحاً تقريباً يوم الثامن من أغسطس ، عندما وصل أبوشهاب إلى قصر الشيخ زايد في جنيف ، ثم وقف أمام الشيخ و تحدث عن سيرة الشيخ زايد منذ أن كان في العين وعدد منابه و صفاته و استدل على مواقفه النبيلة بأبيات شعرية ، و كانت من أفضل السير التي سردها أبو شهاب و دونها ، ثم أخذ يجمع الأوراق بين يديه و لكنه وقع فجأة على الطاولة ، فاجتمع عليه الحضور و مددوه في وسط المجلس ، و جاء رجال الإسعاف و دلكوا قلبه فلم يستجب ، فاستعانوا بجهاز الصعق الكهربائي فاستجاب ، و ذهبوا به إلى المستشفى . و يقال إنه أصيب بنوبتين في أثناء نقله وجاءته الثالثة في المستشفى ، و بقي في الانعاش حوالي أسبوع لم يتحدث خلالها مع أحد ، حتى انتلقت روحه إلى بارئها يوم 19/8/2002. إنا لله وإنا إليه راجعون .






الــــخـــــاتـــــمـــــــة

ينبض القلب في الجهة اليسرى من الصدر لكن هذا النبض يشيع وجوده في كل مكان من الجسد .. هذا التفاعل بلغة الشاعر حمد بوشهاب ، فهو عين يجلس في صومعته الإبداعية ليفكر، فإننا نجد صدى الفكرة في كل مكان في العالم، إنه يقرأ القصيدة ويرد عليها، يجمع نتاجات الشعراء المبدعين ويصدرها في كتاب، يعيد إلى الذاكرة صوت الشعراء الراحلين، وينشط شغف المتابعة والقراءة عند جيل من الشباب.
لم يكن عابراًُ دون صوت ، لم يكن والداً دون أبناء شعر، ولا قدماً دونما أثر واضحٍ .
إنه الشاعر الذي سكن في الطابع، يتابع الأغلفة ويصححّ الأخطاء من أجل غيره، ولكن من أجل بلاده والقارئ في كل مكان.
بهذه الروح، وهذه الأصالة في الفكرة واللغة والصياغة وموسيقا البحور، ذهب الشاعر حمد بوشهاب إلى عشرات الفضاءات الخلاقة حيث كان زايد الخير ذكراً طيباً في قصائده ومقالاً طيباً يضيف إليها نكهة الوفاء.
وهناك جناح آخر ارتبط بشكل عضوي في جسد وفكر ذلك الطائر المغرد والحارس الأمين ..إنه جناح القصيدة النبطية التي تقف على ضفة أخرى لنهر واحد..
وفي هذا المجال نعود إلى العام 1981 حين أسس الشاعر صفحات الشعر الشعبي في جريدة البيان فكانت نافذة مهمة يطل من خلالها الشعراء على تراثهم وجديدهم في آن واحد، وهي نافذة اللهجة الأم بكل الحنين وكل الدفء في العلاقات الاجتماعية والثقافية.. تلك هي قصيدة النبط أو القصيدة المحلية الشائعة في الإمارات ومنطقة الخليج والبلاد العربية.
لقد استطاع الشاعر حمد بو شهاب أن يصعد بها إلى ذرُى الجودة والمضامين الموازية لاخلاقيات الشاعر المبدع، والعربي الكريم والباحث على لؤلؤة المعنى في بحور الصور والكلمات والمعاني. وقد بذل جهوداً مؤثرة وفاعلة في عملية الجمع والتوثيق في مجال قصيدة النبط على مدى أكثر من مئتي عام حيث أعاد الذاكرة أسماء منسية في مطبوعات عديدة منها "ديوان تراثنا من الشعر الشعبي" في جزأين .
و من هنا أختم تقريري هذا ، و أتمنى أن ينال رضا معلمتي الغالية . و الحمد لله رب العالمين .













الـــــــــمـــــراجـــــع



كتاب شعراء النبط .
كتاب ذاكرة الإمارات .
http://www.dantdubai.com/vb/showpost...69&postcount=1
http://www.alkaabi.org/vb/showthread.php?t=37085&page=2






التوقيع

علمني أبي
ان اقدم حسن وصفاء النيه على سوءها ..
والبسهم جلباب الخير حتى لو خلعوه هم .. وان اراهم ب منظور الطيبه ..

يـَآبٌَِـوٍيَ قٌٍـدًٍرٌٍكَ عًٍـلى آلعًٍـيَنْ وٍآلـرٌٍآسٌِِّ
وٍقٌٍـدًٍرٌٍكَ تُِِّْعًٍـلآ فْـوٍقٌٍ نْجًِْـمً آلثْـٍرٌٍيَآ ..

رد مع اقتباس
مجموع الأعضاء الذي قاموا بشكر محبة العلم على هذه المشاركة : 2
قديم 29-03-2008, 04:45 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو جديد
 
الصورة الرمزية بنت المنصوري17
 

 

بنت المنصوري17 غير متواجد حالياً

 
إحصائية العضو






افتراضي رد: تقرير كامل عن حمد بن خليفة أبو شهاب

المقدمة+الخاتمة طويلة جدا
أمـــــــــــــــا
الموضوع قصير
علىالعموم شكرا على هذا التقرير







رد مع اقتباس
قديم 31-03-2008, 12:27 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو جديد

HAMDA غير متواجد حالياً

 
إحصائية العضو






افتراضي رد: تقرير كامل عن حمد بن خليفة أبو شهاب

يسلموااا ع التقرير الرائع







رد مع اقتباس
قديم 14-04-2008, 11:52 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية محبة العلم
 

 

محبة العلم غير متواجد حالياً

 
إحصائية العضو







افتراضي رد: تقرير كامل عن حمد بن خليفة أبو شهاب

المقدمه لازم تكون في صفحه كاملة
و الخاتمه نفس الشي <<<< هذا كلام الموجهة
و الموضوع في ثلاث صفحات
العفو







التوقيع

علمني أبي
ان اقدم حسن وصفاء النيه على سوءها ..
والبسهم جلباب الخير حتى لو خلعوه هم .. وان اراهم ب منظور الطيبه ..

يـَآبٌَِـوٍيَ قٌٍـدًٍرٌٍكَ عًٍـلى آلعًٍـيَنْ وٍآلـرٌٍآسٌِِّ
وٍقٌٍـدًٍرٌٍكَ تُِِّْعًٍـلآ فْـوٍقٌٍ نْجًِْـمً آلثْـٍرٌٍيَآ ..

رد مع اقتباس
قديم 30-04-2008, 10:27 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية منة الله
 

 

منة الله غير متواجد حالياً

 
إحصائية العضو







افتراضي رد: تقرير كامل عن حمد بن خليفة أبو شهاب

شكرا على الموضوع






التوقيع


الحمد لله
رد مع اقتباس
قديم 09-05-2008, 07:47 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
مريم سالم

 
إحصائية العضو





افتراضي رد: تقرير كامل عن حمد بن خليفة أبو شهاب

اصراااحه ابدااع







رد مع اقتباس
قديم 10-06-2008, 01:10 AM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عضو جديد
 
الصورة الرمزية الوردة
 

 

الوردة غير متواجد حالياً

 
إحصائية العضو






افتراضي رد: تقرير كامل عن حمد بن خليفة أبو شهاب

شكرا على الموضوع







التوقيع

http://www.upload2world.com/pic87/up...orld_e5100.jpg

رد مع اقتباس
قديم 14-04-2009, 05:23 PM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
عضو جديد

احلام اليقضة غير متواجد حالياً

 
إحصائية العضو






افتراضي رد: تقرير كامل عن حمد بن خليفة أبو شهاب

ماااشااء الله .. مبدعه .. واسلووبج حلو ..
التقرير ماعليه كلاام .. وان شاءالله باجر بسلمه للمعلمه ..

يزاج الله خير حبييبتي .. انا امر بضغوطات والله ومشغووله .. والا كنت بسوي روحيه ومابعتمد عالمنتديات .. لكن امري لله ..







رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 07:53 PM


Powered by vBulletin® Version 3.6.9 Beta
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوق محفوظة لمنتدى النوافذ التربوية 2009